على البضائع الصينية

تعاملات متوترة للنفط بعد رسوم أمريكية

تعاملات متوترة للنفط بعد رسوم أمريكية
سنغافورة- الوئام:

تأرجحت أسعار النفط، اليوم الجمعة في سوق اتسمت بالتوتر مع تطبيق الولايات المتحدة، مجموعة من الرسوم الجمركية على بضائع صينية في إجراء قد يدفع بكين، إلى الرد برسوم مماثلة قد تشمل وارداتها من الخام الأمريكي.

وهبطت أسعار النفط في التعاملات المبكرة، اليوم الجمعة، مع تراجع أسواق الأسهم.

لكن بحلول الساعة 0528 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس، الوسيط الأمريكي، 13 سنتاً، أو ما يعادل 0.2 %، عن التسوية السابقة إلى 73.07 دولاراً للبرميل.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي، مزيج برنت، 6 سنتات، أو ما يعادل 0.1% إلى 77.33 دولاراً للبرميل.

ويخيم النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين بظلاله على أسواق النفط.

وفرضت واشنطن رسوماً جمركية على سلع صينية من الساعة 0401 بتوقيت جرينتش، اليوم الجمعة.

وقالت الصين إنها سترد على تلك الرسوم، وأجلت موانئ صينية كبرى بالفعل تخليص بضائع قادمة من الولايات المتحدة وفقاً لما ذكرته عدة مصادر.

وفي إطار رد الفعل الانتقامي، هددت بكين بفرض رسوم جمركية نسبتها 25% على واردات الخام الأمريكية على الرغم من أنها لم تحدد موعداً لذلك.

ويبلغ حجم شحنات الخام الأمريكية إلى الصين نحو 400 ألف برميل يومياً بقيمة تصل إلى مليار دولار شهرياً بالأسعار الحالية.ومن شأن فرض الرسوم الجمركية عليها أن يفقد الخام الأمريكي تنافسيته في الصين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع