بسبب الديون المتراكمة عليها

البنوك تصادر كبرى شركات الاتصالات في تركيا

البنوك تصادر كبرى شركات الاتصالات في تركيا
أنقرة - الوئام:

أصدرت البنوك الدائنة لشركة ترك تيليكوم كبرى شركات الاتصالات في تركيا، بيانًا بتأسيس شركة ذات غرض خاص لنقل ملكية أسهم “ترك تليكوم” إليها.

وأوضحت البنوك أنها ستنقل أسهم الشركة بسبب عجز شركة أوتاش التي تمتلك 50 في المئة من أسهم شركة ترك تيليكوم عن سداد ديون قروضها.

وأصدر بنك العمل التركي Türkiye İş Bankası وبنك الضمان Garanti Bankası وآك بنك Akbank بيانا بعنوان إعادة جدولة ديون شركة أوتاش إلى منصة الكشف العام Kamuyu Aydınlatma Platformu وأشاروا إلى تقديم المعلومات المشار إليها.

وأعلنت البنوك الثلاثة في بيان توصل كل الأطراف الدائنة لشركة أوتاش ومن بينها البنوك السابق ذكرها إلى اتفاق لإعادة جدولة ديون اتفاقيات إقراض شركة أوتاش.

وحصلت شركة أوتاش على قروض من 29 بنكًا محليا وأجنبيا من بينها آك بنك الذي سيحصل على 1.7 مليار دولار وبنك الضمان الذي سيحصل على مليار دولار وبنك العمل الذي سيحصل على 500 مليون دولار. ومن بين البنوك الدائنة أيضا بنكي BNP Paribas و Deutsche Bank.

جدير بالذكر أنه في عام 2013 حصلت شركة أوتاش التابعة لمجموعة أوجر السعودية Saudi Oger المملوكة لعائلة الحريري اللبنانية على قرض بقيمة 4.75 مليار دولار بضمان 55 في المئة من أسهم شركة ترك تيليكوم، غير أن الشركة عجزت عن سداد أقساط القروض منذ نحو عامين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع