الوئام طرحت مطالب أهالي مركز جرب

شاهد: تغريدة يعقبها مكالمة تنقذان «طريق الفيل» وتضعاه على خط التنمية

شاهد: تغريدة يعقبها مكالمة تنقذان «طريق الفيل» وتضعاه على خط التنمية
الباحة - الوئام - عايض ال ركبان:

قامت هيئة السياحة والتراث بالتفاعل مع تغريدة للشيخ سعيد بن مدشوش شيخ قبيلة آل طالب، والذي يسكن بمركز جرب التابع لمحافظة العقيق بمنطقة الباحة، بعد تغريدته التي قال فيها: “‏السلام عليكم ، نتمنى أن يجد طريق الفيل بمنطقة الباحة وتحديداً في مركز جرب من هيئة السياحه الاهتمام والتطوير حيث أنه لا يوجد طريق يؤدي للموقع ولا لوحات إرشادية ولا تهيئة للموقع”.
جاء في رد الهيئة عبر حسابها الرسمي على شبكة التواصل الإجتماعي ” تويتر “: “مرحباً بك سعيد ، نشكر لك اهتمامك، وتم رفع الملاحظة للجهة المختصة، نسعد بتواصلك”.

وفي تغريدة أخرى قالت الهيئة: “نفيدكم بأن طريق الفيل مدرج ضمن خطة تأهيل المواقع الأثرية”.

صحيفة ” الوئام ” تواصلت مع الشيخ سعيد بن مدشوش ، والذي صرح أن طريق الفيل يعتبر من التراث التاريخي والذي مِن المفترض أن يكون نصب أعين المسؤولين في هيئة السياحة والتراث وأن يُعطى حقه من الإهتمام ليكون رافد سياحي للمنطقة وجذب الزوار والمهتمين بهذا النوع من التراث من جميع أنحاء السعودية والعالم ككل، حيث أن له دلالة رمزية وشاهد على مرحلة عصرية وحضارية قبل آلاف السنين.

واستطرد بقوله: نستغرب من فرع سياحة الباحة عدم اهتمامها بهذا الموضوع فمن المفترض أن تضع له علامات إرشادية ويتم إعادة تأهيله ويتم تسويق زيارات سياحية له ليكون رافد تنموي واقتصادي، وتتبنى مشروع سياحي بهذا الصدد لاسيما أن رؤية السعودية 2030، تبحث عن التطوير ودعم الآثار والمشاريع السياحية التي تعود بالنفع على إقتصاد البلد ، وتسوِّق للتراث الوطني السعودي.

كما ذكر الشيخ سعيد بأن الهيئة اتصلت عليه في مكالمة صوتية وأبلغته بأنها سوف تقف على ملاحظته خلال الأسابيع القادمة.

وكانت ” الوئام ” قبل أيام ، قد طرحت مطالب أهالي مركز جرب بهذا الخصوص على مدير فرع السياحة والتراث بمنطقة الباحة زاهر الشهري، حيال أن هناك مشروع سياحي كان من المقرَّر إقامته ليكون رافد سياحي للمنطقة من الجهة الشرقية الشمالية والمتمثِّل في إبراز ” طريق الفيل ” والذي يتبع مركز جرب والعقيق إدارياً.

وتطلع أهالي المركز في أن يدعم هذا المشروع السياحي مركزهم ومحافظة العقيق والمنطقة ككل لاستقطاب الزوار والباحثين من المهتمين بالسياحة الأثرية.

وكان رد “الشهري “: لا أعلم أن هناك مشروع خاص سياحي توقف في الموقع ولا يوجد شيء من قبلنا وقفناه، بل حريصون لتقديم الدعم والاهتمام بهذا الموقع ونسعى لتطويره.

وقال الشهري إنه جاري حاليا  العمل على وضع خطة لتطوير هذا المعلم التاريخي والسياحي والعمل على الاستفادة منه، وكذلك تحفيز القطاع الخاص للاستثمار السياحي في المحافظة ككل.



التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع