“سيلينا غوميز” تحاول الانتحار وترفض العلاج النفسي

“سيلينا غوميز” تحاول الانتحار وترفض العلاج النفسي
الوئام

تعرضت المطربة الأمريكية العالمية سيلينا غوميز، للمرة الثانية إلى هبوط في كرات الدم البيضاء، بعد إصابتها بإنهيار عاطفي، أدى بها إلى قطع شرايين أحد ذراعيها، فتم نقلها على الفور إلى مرسسة لتلقي العلاج النفسي.

كشف تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن الوضع الصحي للفنانة العالميلة سيلينا غوميز ليس على ما يرام، فعندما نُقلت إلى مستشفى ” “سيدارز سيناي” في لوس أنغلوس، لتلقى العلاج من الاكتئاب الذي تسبب لها في هبوط كرات الدم البيضاء، حاولت الخروج منها، ولكن وضعهما لم يسمح بذلك، ورفض الأطباء وأجبروها على البقاء.

يذكر أن سيلينا غوميز قد تلقت في اواخر سبتمبر الماضي، أسبوعين علاج من الاكتئاب في أحد مستشفيات نيويورك، عقب تعرضها لحالة شديدة من الاكتئاب، واعتبر البعض أن سبب الأزمة التي تعاني منها هو زواج صديقها السابق “جاستن بيبر”، من “هالي بلدوين”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع