في اليوم العالمي للفتاة.. المرأة السعودية “ملكة العالم”

في اليوم العالمي للفتاة.. المرأة السعودية “ملكة العالم”
الوئام

لم تكن البشرة البيضاء والأعين الملونة هي المقياس الأساسي في جمال الفتيات، ولكن في الواقع الجمال له مقاييس أخرى، وهذا ما جعل نساء العرب في مكانة مميزة بين ملكات جمال العالم، وبشكل خاص الفتاة السعودية، وذلك وفقاً لدراسة بريطانية أجراها الباحث “كريستوفور جولايل”، تفيد بأن المرآة السعودية تُعد من أجمل نساء العالم وأكثرهن دلالاً وإحتراماً.

واليوم يحتفل العالم باليوم العالمي للفتاة، الذي أقرته منظمة الامم المتحدة في يوم 11 اكتوبر من كل عام، وذلك ، لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات والمزيد من الفرص للحياة أفضل ، وزيادة الوعي من عدم المساواة التي تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم على أساس جنسهن، فهناك دراسات عديدة تبرز مكانة الفتاة السعودية بين فتيات العالم، نرصدها لكم في التقرير التالي:

دراسة الباحث كريستوفور جولايل

لقب المرأة السعودية في دراسته التي تحمل عنوان “أكثر بنات العالم جمالا ودلالاً، بأنها “ملكة العالم”، وذلك لجرصها على اقتناء مستحضرات التجميل التي تحافظ وتبرز جمالها، مع وجود من يهتم لأمرها باستمرار وتحت خدمتها، وقال أيضاً: “السعوديات الأجمل فهن متحجبات ولا يمكن للشمس أن تؤثر على وجههن ونضارة بشرتهن”

المرأة السعودية ثالث أجمل امرأة في العالم

أُُجريت دراسة في عام 2012، احتلت فيها المرأة السعودية ثالث أجمل امرأة في العالم، وكان معيار هذه الدراسة هو التفاعل مع اخر صيحات الموضة بشكل يتناسب مع معتقداتها، دون ان يفقدها ذلك حشمتها.

السعوديات الاكثر انفاقاً على مستحضرات التجميل

أصدرت منظمة الصحة والجمال السعودية “” Saudi Health and Beauty تقرير يفيد بأن مبيعات مستحضرات التجميل في السوق السعودي تصل إلى ما يقارب 60 مليار ريال سعودي سنوياً، وهناك أنباء عن زيادتها بنسبة 11% سنوياً، حيث استوردت العام الماضي 2.3مليار ريال منتجات تجميل.

وبهذه الإحصائية تتصدر المرأة السعودية مرتبة الأكثر إنفاقاً على مستحضرات التجميل في العالمين الغربي والعربي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع