ووصولها إلى طريق مسدود

مصادر أمريكية: تعثر المفاوضات بين واشنطن وبيونج يانج

مصادر أمريكية: تعثر المفاوضات بين واشنطن وبيونج يانج
الوئام - وكالات

تعثرت المفاوضات حول نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، نتيجة لعدم رغبة أي من الطرفين في تقديم تنازلات، ووفقا لمصادر أمريكية فقد وصلت المفاوضان بين واشنطن وبيونج يانج إلى طريق مسدود.

فيما نقلت شبكة CNN عن مصادر قالت إنها مطلعة، معلومات تفيد أن سلطات كوريا الشمالية “حانقة فعلا” على الولايات المتحدة بسبب رفضها تخفيف العقوبات على بيونج يانج بصورة جزئية لتحفيز المفاوضات، في حين تنتظر واشنطن من جانبها أن تتخذ كوريا الشمالية خطوات أكثر جدية في اتجاه نزع الأسلحة، من تلك التي تستعرضها.

موضحة أنه يتم التوافق حتى الآن على النقاط المحددة التي يجب أن  تدخل في عملية نزع الأسلحة النووية، كما أن المبعوث الخاص للولايات المتحدة إلى كوريا الشمالية ستيفن بيجونن لم يلتق بمسؤولين كوريين شماليين.

من جانبها، هددت بيونج يانج باستئناف أنشطتها النووية، إذا لم تخفف واشنطن العقوبات المفروضة، مما زاد من حدة التوتر بين الجانبين، وأعلن عن تأجيل اجتماع لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مع رئيس قسم الجبهة الموحدة في حزب العمال الكوري كيم يونج تشول، كان مقررا عقده في نيويورك في 8 نوفمبر إلى أجل غير مسمى.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في مؤتمر صحفي، أمس، أن اجتماعه المقبل مع زعيم كوريا  الشمالية كيم يونج أون، سيعقد في وقت مبكر من العام المقبل.

* <2>

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع