بسبب طقوس دينية

فيتنام: العثور على جثتين مدفونتين في خرسانة واتهامات لـ 4 نساء

فيتنام: العثور على جثتين مدفونتين في خرسانة واتهامات لـ 4 نساء
هانوي - الوئام:

أعربت السلطات الفيتنامية اليوم الخميس عن اعتقاد بأن الرجلين اللذين عثر على جثتيهما مدفونتين في خرسانة جنوبي البلاد، قتلا على أيدي أفراد إحدى الطوائف الدينية.

وكانت شرطة إقليم بينه دونج ألقت القبض يوم السبت الماضي على أربع نساء، للاشتباه في قتلهن تران دوك لينه، 51 عاما، وتران تري تانه، 26 عاما، وتم اكتشاف جثتي الرجلين يوم 16 مايو الجاري في منطقة بينه دونج الريفية، داخل حاويتين منفصلتين من البلاسيتك، وصبت عليهما الخرسانة.

وقال مسؤول في شرطة بينه دون، رفض الكشف عن هويته لأنه غير مسموح له بالحديث إلى الصحافة، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “ألقت هيئة  التحقيق القبض على أربعة مشتبه بهن في ارتكاب الجريمة، ووجهت التهم إليهن، ويتواصل التحقيق للكشف عن مزيد من المعلومات”.

وبعد اعتقال فام تي تين ها، 31 عاما، التي تزعم الشرطة أنها زعيمة الجماعة، قالت المتهمة إن الجناة والضحايا كانوا يعيشون جميعا في منزل مستأجر بإقليم با ريا-فونج تاو القريب، حيث شاركوا في ممارسة روحية تحت توجيهها، بحسب ما ذكره موقع “في إن إكسبريس” الإخباري.

وكانت المتهمة نفسها أجبرت رفقاء السكن على الامتناع عن الاكل والشراب، ولم تسمح لهم بمغادرة المنزل لمدة 10 أيام في وقت سابق الشهر الجاري.

وحاول لينه الهرب بالقفز من نافذة في الطابق الثاني، وتعرض لإصابات خطيرة نتيجة لذلك، ولكنه أُعيد إلى الداخل ومُنع من الحصول على علاج طبي
قبل أن يلفظ أنفاسه متأثرا بجروحه.

وقالت الشرطة إنه بعد وفاة لينه، حاول تانه ترك الطائفة. فقامت المتهمة ورفيقاتها بصعقه أثناء جلسة وخز بالإبر ثم قمن بخنقه حتى الموت.

ولم تحدد الشرطة اسم الممارسات الروحية، وقالت السلطات إنه يبدو أنها قائمة على رياضة الـ “تشي كونج”، وهي عبارة عن مفهوم صيني تقليدي لتهذيب النفس، من خلال اتباع تقنيات التنفس وممارسة تمارين للجسم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع