ويعد برنامج التراسل الفوري بي بي إم BBM، أول برامج التراسل الفوري عبر الهواتف، وكان حصرا لهواتف “بلاكبيري” قبل أن يتاح على الهواتف الأخرى.

ولم يصمد البرنامج الذي انطلق عام 2005 كثيرا، أمام التوسع الهائل والتطور الكبير في برامج المحادثات، التي أتاحتها الهواتف الذكية.

وبررت شركة “بلاكبيري” قرارها إنهاء التطبيق بضعف الإقبال عليه وتوجه المستخدمين إلى برامج أخرى للدردشة، خاصة مع التطور الكبير في تطبيقات “واتساب” و”فسيبوك ماسنجر” وغيرهما من البرامج.

ويتعين على مستخدمي “بي بي أم” حفظ رسائلهم المصورة، قبل أن يفقدوا إمكانية الوصول إليها بحلول الساعة الثانية عشر منتصف ليل الجمعة.

وفي المقابل، تتيح “بلاكبيري” خدمي بي بي أم مي BBMe للمؤسسات، حيث ستقدم خدمة للتراسل المشفر عبر سطح المكتب.