هاشتاج “سعوديون يلغون حجوزات تركيا” يتصدر تويتر.. واستمرار دعوات مقاطعة السياحة التركية

هاشتاج “سعوديون يلغون حجوزات تركيا” يتصدر تويتر.. واستمرار دعوات مقاطعة السياحة التركية
الوئام - متابعات

وتيرة هاشتاجات متسارعة شارك فيها عدد كبير من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي تدعو إلى مقاطعة السياحة التركية، خاصة بعد حوادث متكررة نقلتها تقارير عربية عن أجانب يتعرضون إلى اعتداءات وسرقة جوازات السفر الخاصة بهم ومقتنياتهم الثمينة.

وأظهرت مقاطع فيديو على الإنترنت حالات اعتداء على سائحين أجانب في أماكن متفرقة من تركيا وخاصة أنقرة العاصمة واسطنبول العاصمة التجارية، وأغلب الفيديوهات كانت تحت مرأى ومسمع من سلطات الأمن التركية دون أن تحرك ساكنا.

وشهدت فيديوهات الاعتداء على السائحين الأجانب في تركيا استهجان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، ومطالبات بإلغاء السفر إلى تركيا بعد ضمان عدم الأمان.

وتصدر هاشتاج “سعوديون يلغون حجوزات تركيا” قائمة الأعلى تداولا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، وشارك النشطاء فيه بقوة داعين إلى مقاطعة السياحة التركية.

فيما وأطلقت السفارة السعودية في أنقرة عدة تحذيرات من قبل تتعلق بالحذر من سرقة مقتنيات السائحين الأجانب في تركيا أو جوازات السفر الخاصة بهم، آخرها تحذير المواطنين السعوديين، اليوم الأربعاء، من عمليات استغلال من قبل بعذ الشركات المحلية لتأجير السيارات بمطار طرابزون ومركز المدينة، وسحب مبالغ مالية من البطاقات الائتمانية لإصلاح السيارات عند ترعضها لحوادث أو أعطال بسيطة وحاولة إجبارهم على دفع مبالغ إضافية.

ونصحت السفارة المواطنين، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بالحرص على التعامل مع شركات تأجير السيارات العالمية المعروفة، وتجنب استئجار سيارات من أشخاص أو مكاتب غير معتمدة، وضرورة الحصول على نسخة من عقد التأجير، وأن يكون مكتمل البيانات ذات العلاقة ومبلغ التأجير.

وخاطبت السفارة مواطنيها في تركيا بالحرص على أن يكون عقد استئجار السيارة متضمنا مبلغ التأمين الشامل “ما يسمى تأمين صفر” عند الاتفاق على ذلك، وعند التعرض لحادث سير ضرورة عدم مغادرة موقع الحادث قبل وصول الجهات الأمنية المختصة والحصول على تقرير بالحادث.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع