استعداد طاقم محطة الفضاء الدولية للانطلاق بمشاركة أول رائد إماراتي

استعداد طاقم محطة الفضاء الدولية للانطلاق بمشاركة أول رائد إماراتي
وكالات- الوئام

قال طاقم مهمة لمحطة الفضاء الدولية، الذي يشارك فيه أول رائد إماراتي، إنه جاهز للانطلاق بعد اجتياز الاختبارات اللازمة، اليوم الجمعة.

وأثبت رواد الفضاء في البعثة 61-62، وهم أوليج سكريبوتشكا من وكالة الفضاء الروسية (روسكوسموس) وجيسيكا مير من إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)، والإماراتي هزاع علي المنصوري، معرفتهم بمعدات الفضاء في منطقة ستار سيتي في روسيا قبل مغادرتهم.

وقال المنصوري، وهو أول رائد فضاء إماراتي يزور محطة الفضاء الدولية، إنه سيجري تجارب طبية خلال جولته.

وأوضح: “سأقدم عرضا عن الجولة باللغة العربية.. سأكون أول عربي يقوم بجولة على متن المحطة.. وخلال (الجولة) سنجري الكثير من التجارب وسنقدم الكثير لبلدنا الإمارات والمنطقة العربية بالكامل”.

وأشادت “مير”، بفرصة حصولها على تدريب في مركز تاريخي أجرى فيه رائد الفضاء السوفيتي يوري جاجارين، تدريبات على الانطلاق في أبريل 1961.

وكان “جاجارين”، أول شخص ينطلق إلى الفضاء، ومن المتوقع أن ينطلق الطاقم من مركز بايكونور في قازاخستان في 25 سبتمبر في مهمة تستمر لمدة 187 يومًا في محطة الفضاء الدولية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع